ثقافة

مقالات الكلمة المفتاحية ثقافة

مقالات

المؤلفات العربية الكانمية البرنوية بين الأدب والتاريخ
  • 9 -1 - 2013
  • آدم أديبايو سراج الدين

تُعَدّ كلمة «الأدب» من الألفاظ العربية التي كثُر حديث أهل العلم والأدب والمفكِّرين عنها, من حيث تطوّرات مفهومها ومدلولها اللغوي والاصطلاحي عبر العصور، ويبدو أن الخلاف حول وظيفة الأدب وتحديد مهمّاته قديم, وإن كان العصر الأدبي الحديث أكثر العصور اهتماماً بهذه القضية الأدبية، بعد التطورات الاجتماعية والسياسية والفكرية, ونضج الوعي الإنساني، والتفاعل الحضاري بين مختلف الأمم والشعوب.

المزيد
التخطيط اللغوي بإفريقيا تحدِّيات وعوائق
  • 16 -7 - 2014
  • إسماعيل زنغو برزي

لقد مرَّ بنا في بحثنا (المشهد اللغوي في إفريقيا.. مسار وعوائق)[1] الوضعُ الراهن الذي تمرُّ بها اللغات الإفريقية، وبناءً على التخطيط اللغوي الجاري في إفريقيا؛ يُلاحظ أنّ أغلب دول إفريقيا السمراء اختارت لغاتٍ غربية في سياستها اللغوية، عدا دولاً تعدّ بأصابع الكفّ، إضافة إلى الدول العربية في شمال إفريقيا.

المزيد
مجاورة بيت الله الحرام وأثرها الحضاري في بلاد السودان الغربي
  • 12 -4 - 2013
  • أمل بنت صالح الشمراني

لبلاد الحرمين الشريفين مكانة خاصة تتمتع بها لدى المسلمين، فهي محجّهم ومهوى أفئدتهم، ولذلك كانت أعداد كبيرة من المسلمين تتّجه إليها حجّاجاً وطلاب علم، فمنهم من كان يفضّل الإقامة بها لقضاء فترة صفاء روحي وديني في جوار بيت الله الحرام وعلى أرضها الطاهرة المقدّسة، ومن هنا نشأت «المجاورة».

المزيد
منطقة حوض بحيرة تشاد ودورها في نشر الثقافة الإسلامية والعربية
  • 28 -7 - 2013
  • محمد زين نور محمد

اصطلح المؤرّخون على تسمية المنطقة التي تقع حول بحيرة تشاد باسم «السودان الأوسط»، حيث عُرفت بأنها ملتقى طرق إفريقيا الاستوائية.

المزيد
اللغة العربية والوجدان الإفريقي.. حقائق وتحديات
  • 1 -10 - 2013
  • تحرير المجلة

إفريقيا قارة فتيّة، يبشّر ما تزخر به من الطاقات والقدرات الكامنة بمستقبل يتّسم بالعطاء المتجدّد والحيوية المتدفّقة، حتى إنها في مجال الدراسات تُعَدّ مصدر إلهام وتحفيز للباحثين والكتّاب.

المزيد
الشخصية الإفريقية مكوناتها، وأبرز سماتها وخصائصها، وخطابها التنموي
  • 5 -10 - 2013
  • محمد العقيد

دراسة الشخصية تُعَدّ مدخلاً مهمّاً لفهم تاريخ الإنسان وحراكه وحضاراته، ومؤشّراً لتوقّعات مستقبله، كما تُعَدّ أساس التخطيط المنهجي والعلمي لحياته في شتّى المجالات، كالتخطيط التربوي، والاستراتيجيات العامة والخاصة في القيادة والإدارة، وفنّ التفاوض، وفي التوجيه المعنوي والخطاب التعبوي.. السياسي والدعوي والإعلامي والعسكري.

المزيد
المشهد اللغوي في إفريقيا.. مسار وعوائق
  • 24 -1 - 2014
  • إسماعيل زنغو برزي

في الواقع؛ هناك أشياء يجب إزالة الضباب عنها، منها أصالة اللغات الإفريقية وضربها في القدم؛ يظهر ذلك فيما يتردد أحياناً في بعض المجلات المتخصصة والصحف، إذ نشر  Gautam Naikبحثاً معنوناً بـ (أمّ اللغات)، في صحيفة The Wall Street journal ، خلص فيه إلى ما تشير إليه دراسة جديدة «أنّ اللغة التي يتحدث بها البشر الإفريقي، في وقت مبكر بين 50.000 و 70.000 سنة مضت، ساهمت في نجاح التطور للجنس البشري... ويستند في أبحاثه على الفونيمات، والوحدات المميزة للصوت، مثل حروف العلّة، ونغمات الحروف الساكنة».[1]

المزيد
الثقافة الإسلامية في الحبشة والتحديات الموجهة إليها في القرن الرابع عشر الهجري
  • 3 -12 - 2004
  • بيان حسن صالح

جاء هذا البحث، المكوّن من: مقدمة، وتمهيد، وبابين، وخاتمة، وفهارس، وملاحق، في 473 صفحة، وكعادة البحوث الجامعية حوت المقدمة: أهمية الموضوع، والدراسات السابقة، ومنهج البحث، وتقسيم الدراسة، والصعوبات التي واجهت الباحث، والشكر.

المزيد
الهجرات العربية إلى بلاد النوبة والسودان الشرقي وآثارها الثقافية والحضارية
  • 20 -9 - 2005
  • ربيع محمد القمر الحاج

ليس من اليسير على الباحث أن يحدّد تاريخاً مُعيّناً لبداية العلاقة بين الجزيرة العربية وبلاد السودان بوجه عام، وبلدان وادي النيل بشكل خاص، بيد أنّ هناك شبه إجماع بين المؤرخين والباحثين على أنّ هذه العلاقة مُوغلة في القِدَم، تعود إلى آماد بعيدة قبل بعثة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهذه حتمية تؤيدها الحقائق الجغرافية والروايات التاريخية، ذلك أنّ البحر الأحمر لم يكن في وقت من الأوقات حاجزاً يمنع الاتصال بين شواطئه الآسيوية العربية وشواطئه الإفريقية، إذ لا يزيد اتساع البحر على مائة وعشرين ميلاً عند السودان، ويبدو بهذا أنه ليس من الصعب اجتيازه بالسفن الصغيرة[1]

المزيد
الفعل الحضاري للهجرات الإسلاميَّة في إفريقيا
  • 6 -10 - 2005
  • آدم بمبا

لقد ارتبط اسم إفريقيا منذ فجر الإسلام بالهجرة، إذ هي أرض الهجرة الأولى، ومقصد المهاجرين الأوَّلين، ومأوى الطَّائفة المؤمنة المضطهَدة بمكَّة، ومنذئذٍ لم تفتأ إفريقيا تحتضن المهاجرين بأصنافهم المختلفة، وتستقطب بذلك الخبرات والحضارات المتعدِّدة، ولا شكَّ أن الهجرات الإسلاميَّة كانت أهمَّ الرَّوافد التي أمدَّت إفريقيا بالمفعول الحضاري، وألهمت الأفارقة الوسائل والخبرات المتجدِّدة؛ ليتبوَّأوا مقعدهم ومكانتهم الحضارية في محفل الحضارة الإنسانيَّة.

المزيد
جهود العلماء الأفارقة في نشر الثقافة الإسلامية والعربية.. غرب إفريقيا نموذجاً
  • 19 -9 - 2008
  • د.علي يعقوب

يهدف هذا البحث إلى إبراز جهود العلماء الأفارقة في مجال العلوم الشرعية واللغوية، سواء في التأليف أو التدريس، وقد بدأته بعلماء دولة سنغي في عهد أسكيا محمد تورى إلى عصرنا الحاضر، وتناولت المشاهير منهم، فذكرت جوانب من إسهاماتهم في العلوم المذكورة.

المزيد
مظاهر الثقافة الإسلامية العربية في تنبكتو وغاوو وجنّي في عهد الأساكي
  • 30 -9 - 2008
  • محمد حمد ميغا

كانت مملكة سنغاي أهم الممالك الإسلاميّة التي عرفت في غرب إفريقيا, وخاصة عند ما تولى الأساكي مقاليد السلطة، حيث تحولت بعض المدن إلى مراكز علمية، وقام العلماء بدور كبير في نشر الثقافة الإسلامية العربية فيها، عبر المساجد والمدارس والمجالس العلمية السلطانية، وتميزت هذه المراكز بمناهجها التعليمية وموادها الدراسية والإجازات والدرجات التي تمنحها لطلاب العلم، وقد انتشرت لذلك الكتب والمكتبات، وكان لها كبير الأثر في نشر الثقافة الإسلامية العربية في عهد الأساكي.

المزيد
اللغة العربية في إثيوبيا خلفيات الانتشار وعوامل الانحسار
  • 25 -10 - 2008
  • عمر عبدالفتاح

إثيوبيا من الدول التي تتعدد فيها اللغات واللهجات، ويتراوح عدد اللغات الوطنية بها ما بين 70 - 80 لغة، ومن بين هذه اللغات هناك أربع أو خمس لغات ذات أهمية كبيرة، وهذه اللغات تنال أهميتها إما بسبب عدد متحدثيها كلغة أمّ، وإما بسبب أهميتها السياسية والثقافية والدينية، وإما بسبب حجم استخدامها كلغة ثانية.

المزيد
الثقافة الإسلامية في السودان الغربي: عناصـرها وأهمّ مجالاتها
  • 3 -1 - 2018
  • عبد الفتاح سيسي

كان للإسلام الفضل الأكبر في نقل اللغة العربية إلى أماكن كثيرة في إفريقيا، وبخاصّةٍ في إفريقيا جنوب الصحراء، حيث ارتبط ظهور اللغة العربية وانتشارها بدخول الإسلام تلك المنطقة[1] على أيدي فقهاء تجار العرب.

المزيد
الثقافة الإفريقية ..مؤثرات واتجاهات
  • 13 -4 - 2018
  • آدم بمبا

لا يكاد الباحث يخوض ميدان الثقافة الإفريقية حتى تعترض طريقه عدّة عوائق، منها: أعن «ثقافات» (بالجمع) يتحدّث أم عن «ثقافة» (بالإفراد)؛ لقارةٍ مترامية الأطراف، ولمجموعاتٍ إثنية يُقدّر مجموعها بأكثر من ألفَيْ إثنيةٍ مميّزة؟ عائقٌ آخر: عن أيّ ثقافة/ثقافات يتحدّث، والثقافةُ نفسها ظاهرةٌ حيّة، متقلّبةٌ باستمرار؟ وحتى إذا حاول ترويض هذه الظّاهرة الجموح، فإنّ كثرة التّيارات والحركات الثقافية بالقارّة يجعلها صعبة المراس!

المزيد